الشغيلة الوطنية تطالب شركة ” عصائر دانون ” بانصاف العمال الموريتانيين

dano

ــيــان

في ظل انتهاك سافر لحقوق الشغيلة، ومخالفة فجة لمدونة الشغل الموريتانية تواصل شركة توريد العصائر المغربية (دانون) ظلم وانتهاك وهضم حقوق مجموعة من الشبان الموريتانيين العاملين  فيها، حيث تشغلهم منذ أكثر من سنة من بدون عقود عمل قانونية، كما تثقل كواهلهم وترهقهم بالزيادة في ساعات العمل دون تعويض، فضلا عن محاولاتها أحيانا أن تجبرهم على تسويق منتجات منتهية الصلاحية.

وتتويجا لمسلسل انتهاك حقوق العمال والدوس على القانون، عمدت هذه الشركة في الأخير إلى تسريح هؤلاء الشباب دون إعطائهم أبسط حقوقهم ولا حتى دفعها لرواتبهم المستحقة.

إننا في الكونفدرالية الوطنية للشغيلة الموريتانية، إزاء هذه الوضعية الخطيرة لنؤكد على ما يلي:

– مطالبتنا شركة دانون بضرورة التسوية القانونية العادلة لوضعية العاملين لديها وبالعودة الفورية عن قرار فصل العمال، وباحترام النصوص القانونية المنظمة للعمل والاتفاقيات الجماعية للشغل في موريتانيا.

– رفضنا القطعي والتام للتمادي في تجاوز قوانين ونظم العمل بالبلد.

– مطالبتنا لمفتشيات الشغل بالنهوض بالدور المنوط بها في هذا الصدد، ورفض التلاعب بحقوق العمال ومستقبلهم.

– دعوتنا العمال إلى اللحمة ورص الصفوف من أجل مجابهة الظلم والتعدي على حقوقهم، فما ضاع حق وراءه مطالب.

–  مؤازرتنا للعمال في نضالاتهم من أجل استرداد حقوقهم كاملة غير منقوصة، واستمرارنا في الدفاع عن مصالحهم وحقوقهم.

نواكشوط 06 مارس 2016

أمانة الإعلام