طبيب مستشفى الترحيل يرفض الإبتزار و السكان يشيدون بإنسانيته

50(12)

ذكرت مصادر شديدة الإطلاع بان وسائل اعلام محلية بعيدة من المهنية سعت لإبتزاز طبيب مستشفى الترحيل عبد الرحمان ولد عبد الله بكتبة تقارير مغلوطة عن المستشفى و عن طبيبه المعروف بالإستقامة و الذي يسكن قرب المستشفى بإقل من 500 متر .
هذا و نفى السكان هذه الأكاذيب التي نشرها بعض ادعياء الصحافة عن المستشفى وعن مديره عبد الرحمان الذي شهدوا له بالتواجد بشكل يومي حتى فى ايام السبت و الأحد.
وذكرت فاطمة بنت عمر القاطنة فى الترحيل انهم تفاجأوا من هذه التفاهات التي كتبت حيث اعتبرت ان المستشفى لم يلقى منذ افتتاحه طبيبا مداوما متواجدا بإستمرار و خلوقا و انسانيا كا لدكتور عبد الرحمان مؤكدة فى الوقت نفسه على ضرورة الإعتذار للطبيب اولا و للساكنة ثانيا على التحدث بامور لم يتحدثوا عنها بل هي مجرد اكاذيب وتلفيقات حسب تعبيرها .